كتاب: خطاب الصورة الدرامية

تأليف: حسن عبود النخيلة


تابعنا للحصول على أحدث الكتب
   
شارك الكتاب مع أصدقائك

صدر عن كلية الفنون الجميلة في جامعة البصرة, كتابا علميا منهجيا عن المسرح وخطاب الصور الدرامية. وتناول الكتاب الذي حمل عنوان (خطاب الصورة الدرامية) للباحث حسن النخيلة, مسرح اللامعقول ومحوريه المركزيين في انتاج الصورة الدرامية, ومعطيات المسرح اليوناني التي احتل فيها الجسد مكانته البارزة بعده متحركا بصريا يمتلك سيادته في اغناء الخطاب الدرامي. ويهدف الكتاب, الى رصد فعل الجسد وقراءة هذا الفعل وانطاقه بوصفه جزءا لا يتجزأ من ادوات الخطاب التي يتضمنها النص والتي تساهم مع بعضها البعض في اثراء الجانب الدلالي. ويقع الكتاب في ثلاثة فصول, موزعة على (185) من القطع المتوسط, ناقشت خطاب الجسد في المسرحية اليونانية, وخطاب الصورة المتخيلة وبنيتها في مسرح اللامعقول, والصورة المتخيلة في مسرحيات(يونسكو) بين الصياغة البنائية والخطاب الفكري والجمالي. يعد الخطاب المسرحي عنصراً أساسياً من عناصر التأسيس المعرفي، وهو أداة تفاعلية تتفرد عن الفنون الأخرى بالقدرة الواسعة على بلوغ غاياتها وإيصالها بشكل دقيق وعميق ومؤثر إلى المتلقي. ومن مظاهر هذه القدرة التي يمتلكها الخطاب المسرحي هو ثراء أدواته الايصالية بين خطاب تدويني قرائي زاخر بالدلالات (نص) وخطاب سمعي وبصري (عرض). ان ثراء النص كخطاب فكري وجمالي، وما يتمخض عنه من (صورة درامية)، تنتج عن مفردة الجسد بشكل خاص، وما تنسجه مخيلة المؤلف من مفردات اخرى لا يمكن ان يستوعب وجودها الا بيئة النص – كما هو في تلك المفردات الصورية التي تعج بها نصوص مسرح اللامعقول- كان دافعاً من وراء هذه الدراسة التي جمعت بين محورين مركزيين في انتاج الصورة الدرامية.

روابط تحميل و قراءة الكتاب

تحميل وقراءة كتاب خطاب الصورة الدرامية تأليف حسن عبود النخيلة ضمن تصنيف موسيقى وفنون أدائية.